الإثنين 21 مارس 2022
الساعة 15:19, دمشق
ثلوج.gif

سوريا.. هطولات ثلجية والموجة القطبية تدخل ذروتها

الساعة 13:29 بتوقيت دمشق

تواصل دراجات الحرارة انخفاضها اليوم الأحد، لتبقى أدنى من معدلاتها بـ4 إلى 7 درجات مئوية، وسط توقعات بهطولات ثلجية وأجواء مغبرة شديدة البرودة ستبدأ غداً الاثنين.

وذكرت صفحة الأرصاد الجوية، عبر "فيسبوك"، أن دمشق ومناطق جنوب شرق وجنوب غرب سوريا والبادية الوسطى والقلمون ستشهد حالة عدم استقرار ثلجية مع احتمال أن تتساقط الثلوج تراكمية على ارتفاع 400 متر، فجر وصباح الاثنين المقبل.    

وأضافت أن ذلك يأتي بسبب اختلاط بقايا الكتلة القطبية مع تيارات غربية رطبة تسبب بها منخفض خماسيني مما سيحول الهطولات المطرية إلى ثلجية وقد تكون موحلة، معتبرةً أن ذلك حالة طقسية نادرة لم تحدث في البلاد من قبل.

أما المنخفض الخماسيني، عادةً يكون حراري دافئ ومغبر مع هطولات مطرية موحلة، يتشكل كل عام في فصل الربيع في إفريقيا وتحديداً في الصحراء الكبرى ويتجه نحو البحر المتوسط الحوض الشرقي للمتوسط ومنطقة بلاد الشام والجزيرة العربية والمغرب.  

إلا أن تحول المنخفض الخماسيني هذا العام إلى مثلج شديد البرودة يُعد حالة تطرف طقسي غريبة لم تحدث من قبل خاصةً في شهر آذار، في حين يشير خبراء الطقس إلى أن التقلبات الجوية الفجائية مستمرة إلى وقت غير معروف. 

وأشارت الأرصاد الجوية إلى الموجة القطبية تدخل أقصى ذروة لها هذه الأوقات وتتركز شمال و وسط سوريا، محذرةً من تشكل الصقيع الذي تختلف شدته من منطقة لأخرى.

من جهته، قال خبير الطقس "باسل كيلاني" عبر صفحته في "فيسبوك": أن "البلاد ستتعرض يوم الأحد، لرياح شمالية سيبيرية جافة وشديدة البرودة مرافقة لضغط جوي مرتفع سيبيري مما يؤدي إلى تشكل الصقيع في عدد من مناطق البلاد".

وأضاف "كيلاني" أنه من يوم الثلاثاء حتى السبت، المقبل سوريا ستكون تحت تأثير متداخل بين حالة عدم استقرار و تأثير منخفض مطري قطبي المنشأ.

وتعتبر الموجة القطبية الحالية التي تزامنت مع بداية فصل الربيع وحولت شهر آذار إلى كانون ثالث هي الأشد قسوة ولم تشهدها سوريا منذ 77 عام، بحسب خبراء الطقس.

المصدر / مراسلون نيوز